تواصل معنا عبر

عالمي

الحضري يستعد لدخول التاريخ بعد 43 يوم.. تعرف على السبب (صورة)


الحضري

في حدث تاريخي وفريد من نوعه، أكد الحساب الرسمى لبطولة كأس العالم روسيا 2018، عن إمكانية حارس مرمى منتخب مصر عصام الحضرى من كسر الرقم القياسى لأكبر لاعب مشاركة فى تاريخ المونديال، والمسجل باسم الحارس الكولومبى فريد موندراجون عندما شارك فى نهائيات كأس العالم 2014.

تغريدة روسيا 2018 عن الحضري:

وعليه فقد قام الحساب الرسمي لبطولة كأس العالم روسيا 2018، بالتغريد عبر موقعه الرسمي بـ “تويتر”، قائلًا: 43 يوماً على انطلاق روسيا 2018، 43 عاماً و3 أيام كان عُمر الكولومبي فريد موندراجون عندما شارك في نهائيات كأس العالم 2014. ويمكن للأسطورة المصرية، عصام الحضري أن يحطم هذا الرقم ويسجله باسمه لو شارك في روسيا 2018”.


فريد موندراجون:

وترجع قصة موندراجون عندما بلغ 43 عامًا و3 أيام كان عمر الكولومبي عندما دخل أرض الملعب في الدقيقة 85 من المباراة التي جمعت المنتخب الكولومبي بنظيره الياباني في نهائيات كأس العالم البرازيل 2014 FIFA. وكان حارس المرمى قد شارك أيضًا مع كتيبة لوس كافيتيروس في نهائيات الولايات المتحدة الأمريكية 1994، رغم أنه لم يلعب أي دقيقة، ولعب أساسيًا في نسخة فرنسا 1998.

لكن في تلك الدقيقة 85، عندما كانت كولومبيا متقدمة بنتيجة 3-1 (انتهت المباراة بنتيجة 4-1)، صنع موندراجون التاريخ: تجاوز الكاميروني روجيه ميلا ليصبح أكبر لاعب سنًا يلعب في نهائيات كأس العالم.

الحضري على اعتاب التاريخ:

يذكر أن فريد موندراجون، نجم المنتخب الكاميروني، قد تمكن من الاحتفاظ بسجله طوال 20 عامًا، لكن ماندراجون قد يفقده قريبًا. فحارس المرمى المصري الأسطورة،عصام الحضري، سيكون عمره 45 عامًا و خمسة أشهر عندما سيسجل الفراعنة ظهورهم الأول في روسيا 2018.


loading...

اعلانات
اعلانات

المزيد من عالمي