تواصل معنا عبر

الاهلي

تفاصيل المشادة العنيفة داخل غرفة ملابس الأهلي عقب مواجهة «سطيف»


شهدت غرف ملابس الفريق الأول بالنادى الأهلى، عقب مباراة وفاق سطيف الجزائرى، والتى انتهت بفوز الأحمر بثنائية نظيفة، فى ذهاب نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا، مشاحنات ومشادات بين اللاعبين، وتبادل اتهامات بالأنانية، والتفكير فى الذات وعدم اللعب بجماعية خلال اللقاء.

وانفعل اللاعبون ضد بعضهم فى غرفة الملابس، حيث تحدث مؤمن زكريا مع زملائه وخاصة وليد أزارو بحدة حول إهدار بعض الفرص السهلة، والأنانية حسب وصفه التى طغت على بعض اللاعبين أمام مرمى وفاق سطيف، وقال «زكريا» لزملائه: «احنا طالعين بنتيجة حلوة لكن ممكن نندم على الفرص اللى ضيعناها فى مباراة العودة بالجزائر، ومحدش ضامن الظروف إيه، كان فى ناس عايز تجيب جول عشان نفسها ومش شايفة مصلحة الفريق».

وتدخل حسام عاشور، كابتن الفريق، ومحمد يوسف، المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة لاحتواء اللاعبين وإخماد غضب مؤمن زكريا، وطالب اللاعبين بالهدوء، وقال «يوسف» للاعبيه: «يجب الهدوء، كان من الممكن أن نحسم المباراة بنتيجة أفضل وبشكل أفضل، لو كان هناك أداء جماعى وتركيز فى الفرص والانفرادات التى ضاعت ستزيد من أعبائنا فى لقاء العودة».

وتحدث «عاشور» مع اللاعبين، قائلاً: «شكراً على الأداء، ولكن الفرصة كانت متاحة لضمان التأهل اليوم وفرطنا فيها، يجب على الجميع أن يعرف أن الأنانية والتفكير فى التهديف فقط، وليس الهدف الجماعى للفريق بيضرنا جميعاً»، وهو ما أثار حفيظة «أزارو» الذى أبدى غضبه أمام اللاعبين وقام «يوسف» بتهدئة الأمور.

المزيد من الاهلي