تواصل معنا عبر

الدوري الإسباني

تقرير- نيمار وكوتينيو = 10 أعوام صداقة


نيمار وكوتينيو

الأيام تمر سريعا، شهور سرعان ما تتحول إلى سنوات، ربما تجسدها الصورة، حين ترى أن الملامح تتغير من صورة لأخرى، في دلالة واحدة على تغير الزمان.
وبالتدقيق ستجد أن عالم كرة القدم يحمل الكثير من الثنائيات، والتي استمرت لسنوات معا، ومن أبرزها في السنوات الأخيرة الثنائي نيمار دا سيلفا، لاعب برشلونة، وفيليب كوتينيو، جناح ليفربول الإنجليزي.

وتمتد علاقة الصداقة بين نيمار وكوتينو لقرابة الـ 10 أعوام، حينما تواجدا في منتخب البرازيل تحت 16 عام المشارك في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط التي أقيمت في جرندة.


نيمار وكوتينيو ولدا في عام 1992 اتخذا مسارات مختلفة للوصول إلى المنتخب الأول في البرازيل، وبعد أكثر من 9 أعوام باتا بين الأفضل في العالم.

وسلطت صحيفة ماركا الضوء على اللاعبين وعلاقو الصداقة بينهما.

وأشارت الصحيفة إلى أن كوتينيو تأقلم مع نيمار سريعاً بقول نجم ليفربول، “هناك غريزة تجعلنا متاشبهين، نتواصل بشكل جيد للغاية ونحصل على الكثير من المرح.
وعلى الجانب الآخر ، أكد نيمار إعجابه بالدوري الإسباني، لافتا أنه دوري مثير جداً ويحتوي على أفضل اللاعبين.

يذكر ان نميار وكوتينيو تفرقا واتخذ كل منهما مساراً مختلفاً في بلاده، ورغم ذلك بأن العلاقة بينهما لم تهتز بل بقيت قوية.

كوتينيو وقع على عقد مع إنتر ميلان، ثم أعير إلى فاسكو دي جاما البرازيلي، قبل أن ينتقل إلى الدوري الإنجليزي في موسم 10\2011 ثم انتقل إلى ليفربول في يناير 2013.

وتشير بعض التقارير إلى اقتراب كوتينيو من مزاملة مواطنه نيمار، في برشلونة ، لاسيما وأن النادي الإسباني يحاول بشتى السبل التعاقد مع كوتينيو ويقال أنه اتفق مع اللاعب على شروط الصفقة، وهو ما قد يدفع نيمار للبقاء إن تمت الصفقة سريعاً.

 


loading...

اعلانات
اعلانات

المزيد من الدوري الإسباني